تعرف إلى البحيرة الوردية | البحيرة الاسترالية الزهرية اللون - للأذكياء - Lilazkia

الأحدث

2018-06-08

تعرف إلى البحيرة الوردية | البحيرة الاسترالية الزهرية اللون


تدعى هذه البحيرة ببحيرةِ هيلير والتي تقعُ في منطقة جولدفيلدز في الجزيرة الوسطى بأستراليا
ومن مميزاتِ هذه الجزيرة تضاريسها المميزة وكثبانها الرملية الناعمة والرائعة وقربها من المحيط والبحيرةِ الوردية  مما يدفع السُّياح من جميع أنحاءِ العالم إلى زيارةِ هذه الجزيرة لموقعها الرائع ومناظرها الخلابة
ويبلغ طول هذه  البحيرة إلى 300 متر
كما يوجدُ شريطٌ ضيقٌ تغطيهِ النباتاتُ وهو الذي يفصل بين البحيرة والمحيط الجنوبي الأزرق
--------------------------------------------------------------------

من اكتشف البحيرة؟

يعود اكتشاف البحيرة إلى العالم ماثيو فلندرز في عام 1802
عندما قرر أن يقوم بأبحاث عن المياه التي تحيط بالجزيرة
وتكلم عن المياه المحيطة بالجزيرة بشكل عام بينما تكلم عن البحيرة بشكل خاص
--------------------------------------------------------------------

ماسبب لونها الوردي؟

السبب هو ارتفاع أملاح الروبيان في هذه البحيرة  وارتفاع درجات الحرارة وظروف الإضائة المناسبة وهذه العوامل تؤدي إلى تشكل نوع من أنواع البكتريا يمتلك اللون الوردي وبسبب انتشاره بكثرة في هذه البحيرة فقد أعطاها اللون الوردي
ومن التفسيرات الأخرى للون الوردي هو وجود مواد كيماوية في أسفل البحيرة حيث تحتوي على معادن وأشهرها معدن الحديد الذي يلامس الصخور التي تحتوي على أكاسيد المعادن مما يؤدي إلى تشكل اللون الوردي
--------------------------------------------------------------------

منطقة البحيرة:

تم التعرف على هذه البحيرة المميزة والفريدة من نوعها من قبل منظمة حياة الطيور الدولية باعتبارعها منطقة مهمة بالنسبة للطيور
لأنها تدعم أعداد كبيرة من الطيور المحلية والمهاجرة
وهناك العديدة من المناظر الخلابة في المنطقة المحيطة للبحيرة
التي توفر متعة وتسلية لممارسة العديد من المواهب  كركوب الخيل ومشاهدة الحيتان والمشي وركوب الدراجات وصيد الأسماك والغوص وركوب الأمواج...