أهمية الكركم وفوائده. - للأذكياء - Lilazkia

الأحدث

2019-08-31

أهمية الكركم وفوائده.


للكركم فوائد عديدة وتكاد لا تعد ولا تحصى وإذا أحببت معرفة تلك الفوائد ما عليك سوى قراءة مقالنا هذا:

الكركم


فوائد الكركم:

يعتبر كل  من الهند و الصين من أكثر الدول اهتماما بالكركم و فوائده الطبية و سنوجز لكم تلك الفوائد فما يلي:

1.مضاد قوي للإلتهابات: يعتبر الكركم من المواد الفعالة لمكافحة الإلتهابات وذلك لاحتوائه على المواد المضادة للأكسدة و الفيروسات ومواد مضادة للفطريات و الجراثيم و السرطان و الإلتهابات.


  • يعالج الصدفية: إن الكركم له دور في معالجة الصدف كما أنه يعالج غيره من الأمراض الجلدية.
  • علاج للربو:يساعد الكركم على التقليل من الإلتهابات المتعلقة بالربو فعندما تضيف ملعقة صغيرة من الكركم على كوب حليب دافئ يمكن أن يعتبر ذلك علاج منزلي للربو.
  • يحفز جهاز المناعة: يلعب الكركم دور كبير في تحفيز جهاز المناعة في الجسم.

  • إلتئام الجروح: يساعد الكركم على تجديد خلايا الجلد التالفة فهو يستخدم كمرمم للجروح و الحروق و إعادة تشكيل الجلد التالف ويمكن إستخدامه كمطهر.
  • علاج إلتهابات المفاصل : و للكركم فوائد كبيرة في معالجة إلتهابات المفاصل و خاصة الروماتويدية منها.
2.يحارب السرطان دلت العديد من الدراسات الحديثة بأن الكركم غني بمادة كيوركيومين وهي العنصر النشط في الكركم و التي يمكن أن تحفز الخلايا للقيام بالتدمير الذاتي للخلايا السرطانية.

وأكدت الدراسات أن تناول الكركم يساعد في الوقاية من العديد من السرطانات و مقاومة الأورام السرطانية بل و تدمير الخلايا السرطانية و ذلك لإحتوائه على مضادات الأكسدة  وله دور في تعزيز آثار بعض أنواع العلاج الكيميائي و التقليل من أثارها الجانبية.

3. يساعد في نزول الوزن و حرق الدهون:

أثبتت العديد من الدراسات أن الكركم مفيد في عملية التمثيل الغذائية للدهون ويساعد في خسارة الوزن و تنحيف البطن لذلك يساعد الكركم في الحفاظ على وزن الجسم المثالي لأن الكركم غني بمواد تحفز الغدة الصفراوية والتي لها دور كبير في هضم الدهون.

4.يساعد في محاربة الزهايمر:

بما أن مرض الزهايمر هو إلتهاب يصيب الدماغ ولأن الكركم غني بمضادات الأكسدة التي تقاوم الإلتهابات و الذي يكون هو السبب في مرض الزهايمر كما يساعد الكركم في التخلص من لويحات الأميلويد الذي يعتبر تراكمها سمة مميزة لمرض الزهايمر.




أضرار الكركم:

يعتبر إستخدام الكركم آمنا عند تناوله أو استخدامه خارجيا على الجلد لكنه يمكن أن يكون له أعراض جانبية كالإسهال و الشعور بالدوران و الغثيان وقد يؤدي إلى أضرار أخرى مثل تهيج المعدة ، تمييع الدم ، تحفيز الإنقباضات ، العقم ، تقليل إمتصاص الحديد.