حكاية الفتيات الثلاث - للأذكياء - Lilazkia

الأحدث

2019-08-08

حكاية الفتيات الثلاث


اليوم سنروي لكم حكايةً جديدةً عن فتيياتٍ ثلاث يعملن بجدٍ للتغلب على مصاعب الحياة وإليكم أحداث الحكاية.

الفتيات الثلاث


كان ياما كان في قديم الزمان وفي سابق العصر والأوان...كان هناك فتيات ثلاث يعملن في غزل الخيوط،  وفي كل يوم تذهب واحدة منهن وتبيع الخيوط وتشتري لإخوتها الدبس والخبز وتعود اليهن وفي أحد المرات كان دور الفتاة الصغيرة في بيع الخيوط،ذهبت الفتاة إلى السوق وباعت ما لديها من خيوط ،اشترت الدبس وهي ذاهبة لشراء الخبز وجدت رجلاً عجوزاً فقال لها: يا ابنتي هل يمكنك أن تأخذيني إلى بيتك فأنا لا مأوى لي  فقالت الفتاة ولكن أخوتي يمكن أن يغضبن إن أخذتك فنحن فقيراتٌ وبيتنا صغيرٌ قال لها أرجوك يا ابنتي خذيني إلى بيتك.


قررت الفتاة أخذ الرجل العجوز معها وعندما وصلت إلى البيت سألته أختها الكبيرة ماهذا أجابت الفتاة بخوف هو ألح عليّ لكي أحضره إلى بيتنا فقالت لها أختها ضعيه إذاً في غرفتك أخذته الفتاة الصغيرة ووضعته في غرفتها 

قال لها الرجل العجوز أنا جائع وأريد أن آكل بيض دهشت الفتاة بيض !! ومن أين لها بالبيض؟؟ ولكن قالت في نفسها يجب أن أحضر له البيض فهو رجلٌ عجوزٌ ويقول أنه جائعٌ خرجت الفتاة وذهبت إلى جيرانها وطلبت منهن البيض والخبز لأن عندها رجل عجوز جائع ويريد البيض وهي لا تملك المال لتشتري له.


فأعطتها جارتها ام خالد بيضة ورغيف خبز وجارتهأ ام سعيد اعطتها بيضتان وام شفيق قالت لها تعالي يابنتي فانا عندي بيضتان وتستطيعين تحضير البيض عندي ذهبت الفتاة وجهزت البيض ووضعت فوقه الرغيف وعادت إلى الرجل العجوز مسرعة شاهدتها اختها الكبيرة وسخرت منها لكن الفتاة لم تكترث

 دخلت إلى الرجل العجوز ووضعت أمامه البيض فأكل وحمد الله وقال لها يابنتي أريد أن أنام فوضعت له فراشها وغطته بغطائها وخرجت من الغرفة  وجدتها أختها الكبيرة قالت لها أين ستنامين  فقالت لها الفتاة الصغيرة لا أريد النوم سوف أنتظر الرجل العجوز حتى الصباح ،قهقهت أختها بضحكة شريرة وتركتها تجلس أمام باب غرفتها. 

وفي الصباح دخلت الفتاة الصغيرة للإطمئنان على الرجل العجوز ولكن الغريب لم تجد ذلك الرجل ولكن وجدت قطعاً كثيرةً من الذهب  صرخت الفتاة من الفرحة سمعت الأخت الكبرى ونظرت عليها من ثقب الباب وشاهدت كميات الذهب التي عند أختها وقالت في نفسها أكيد اختي لن تعطيني من هذا الذهب سوف اذهب أنا وأفعل مثلها وأحصل على الذهب... 

أخذت الخيوط وذهبت إلى السوق وباعتها واشترت الطعام وبحثت عن رجل عجوز فوجدته جالساً على حافة الرصيف ،اقتربت منه وقالت له هيا قم سوف تذهب معي إلى بيتي أجابها الرجل العجوز باستغراب وماذا سأفعل في بيتك قالت له لاتهتم المهم أن تذهب معي فقال لها الرجل هيا 

أخذت الرجل العجوز إلى بيتها ووضعته في غرفتها وقالت له سوف أحضرلك البيض لتأكل فقال لها الرجل :ولكني لست جائع قالت له :يجب أن تأكل البيض فقال لها هيا أحضرالبيض ذهبت وجهزت له البيض ووضعت فوقه الخبز كما فعلت أختها الصغرى ،أكل الرجل العجوز البيض فقالت له نم الآن أجاب الرجل العجوز ولكني لست نعساناً قالت له يجب ان تنام وأنا سوف أنتظرك أمام الغرفة حتى الصباح خرجت وأغلقت باب الغرفة وهي تحلم بالذهب 

وجاء الصباح ببطئ شديد وما إن لاح الفجر حتى نهضت تريد رؤية الذهب فتحت الباب ولكنها لم تجد الذهب بل وجدت الفئران تملئ الغرفة وهربت مسرعةً والفئران تركض ورائها وبقيت تركض وتركض هرباً من تلك الفئران...
وأما الأخت الصغرى فقد عاشت متنعمة هي وأختها بسبب الذهب التي حصلت عليه بفعلها للخير


وهكذا نجد يا أحبائي أنه من يفعل الخير يلقى جزائه ومن يفعل الشر يلقى جزائه...
نلتقي إن شاء الله مع حكاية جديدة.
والسلام عليكم ورحمة الله.