رحلة إلى كوكب نبتون. - للأذكياء - Lilazkia

الأحدث

2019-08-18

رحلة إلى كوكب نبتون.


منذ أقدم العصور و الإنسان يحلم في الخروج من مجال الكرة الأرضية إلى الفضاء الخارجي ليستكشف هذا الفضاء المذهل و ليشاهده و يصوره و ليحقق حلمه بالوصول إلى كواكب المجموعة الشمسية.

كوكب نبتون



يزخر كوننا بأعدادٍ لا تحصى من الكواكب و التي تختلف بنيتها و أجوائها كما أن بعضها يضم أنظمة غريبة مازالت تمتعنا و تبهرنا كل يوم ولعل من أكثرها جمالاً كواكب مجموعتنا الشمسية حيث حققت نيوهورايزينز رحلة متجهة إلى حزام كايبر.

حزام كايبر: وهو سحابة ضخمة من الأجرام الصغيرة خارج مدار نبتون ويعتبر المسبار فويجر_2 هو الوحيد الذي اقترب من الكوكب نبتون في العام 1989 ميلادي و لم يقترب أي مسبار آخر من هذا الكوكب.

 وقد حظيت و كالة ناسا بإعجاب كبيرٍ من كبار السياسيين على هذا الإنجاز فلم يكن كوكب نبتون معروفاً قبل زيارة نيوهورايزينز نظرا لبعده الكبير عن الأرض و قد كان تحديد موقعه من قبل بناءً على معادلات رياضية. 


معلومات عامة عن نبتون:


  • تسمية كوكب نبتون: سمي الكوكب بهذا الإسم نسبة إلى إله البحر عند الرومان.

  •  نبتون ليس جسما صلباً و السحب الموجودة على خط استوائه تستغرق 18 ساعة لتكمل دورة واحدة حول نفسها. 

  • مناخ نبتون يضم عواصف كبيرة تتكون في غلافه الخارجي إذ بلغت سرعة الرياح على هذا الكوكب إلى 600 متر بالثانية وهي تعتبر من أكبر العواصف التي تم رصدها و سميت بالبقعة الداكنة العظيمة واستمرت نحو 5 سنوات. 

  • في كل يوم تتزايد عدد الرحلات إلى الفضاء الخارجي فهي إما رحلات علمية لإكتشاف المزيد عن فضائنا الخارجي أو رحلات ترفيهية يقوم بها بعض أغنياء العالم لقضاء فترة ترفيهية بالفضاء الخارجي.
هذا كان موضوعنا لهذا اليوم نأمل أن يكون قد نال إعجابكم نلتقي في معلومة جغرافية جديدة .