من هو مخترع المدارس. - للأذكياء - Lilazkia

الأحدث

2019-09-12

من هو مخترع المدارس.


المدرسة:هي مؤسسة تضمن للمجتمع استمراره وتطوره ومكان يتعهد النشء بالتربية والتعليم وللمدرسة شكل خاص فهي ذات سور خارجي و مبنى ضخم ومساحة كبيرة وباحة واسعة وهي مكان يتميز بالصمت والهدوء وكأنها لوحة فنية صامتة وظيفة هذا المبنى أخطر الوظائف على الإطلاق وهي بناء الإنسان أما أبرز عيوبها هو تشريب المعرفة للطلاب دون النظر لشخصيتهم ومكوناتهم العاطفية والسلوكية .
من اخترع المدرسة


من هو مخترع المدرسة؟

هو راس مان هو أب التعليم وهذا اللقب منحه إياه مؤرخوا التاريخ قام هذا الرجل بانشاء مفهوم المدرسة ولقد كان معلماًورئيساً لكلية أنطاكيا في منطقة يلو سبر نجس في أوهايو في عام 1837م أخترع فكرة المدرسة المتكاملة النظام وبالرغم من كونه الشخص الذي أسس فكرة المدرسة العمومية لكنه لم يكن هو من اخترع فكرة الجلوس في صف فيه مجموعة من الطلاب .

لكنه هو من منح العالم التصور الحالي لاستخدام المدرسة والتي توسعت عالمياً .

لكن إن أردنا الرجوع إلى الجذور الأصلية لهذا الإختراع فيعود ذلك إلى عام 1369م على يد هاري الذي بنى أول مدرسة ولكن لم يكن هدفها التعليم ولكن لوضع الأطفال ذوي التصرفات السيئة كنوع من العقاب فكانت بديتها كما يراه طلابنا اليوم مكان لا يريد أحداً الذهاب إليه .

لكن هذه المدرسة التي اخترعها هاري تطورت ووضع شخص راشد لمراقبة الأطفال سيئوا السلوك ثم تطورت بعد ذلك حتى وصلت الى الفكرة التي اخترعها هو راس مانثم تطورت حتى وصلت إلى شكلها الحالي الذي نراها عليه.



تطور المدارس عبر العصور التاريخية:

في العهد اليوناني: وهي عبارة عن مدارس للمناظرات والمناقشات بين الرجال وكانت تسمى بالأكاديميات.

في العهد العثماني:حيث تم تشييد المدارس في عهد الدولة العثمانية وأصبحت مدينة أدرنة وبورصة من أهم المراكز التعليمية في الدولة الإسلامية.

في أوروبا خلال العصور الوسطى:كانت المدارس في أوروبا صغيرة مؤلفة من غرفة واحدة للبنين والبنات وقد كان التعليم فيها متوسط المدى.

المدارس الدينية في غامبيا:وهناك العديد من المدارس التي تديرها الأبرشية الكاثوليكية ومنها مدرسة لويولا- تشيناي - الهند ولقد لعبت دوراًهاماً في وجود المدارس الحديثة التي نراها الآن.



ما هو الهدف من إنشاء المدارس:

ليس الهدف من المدارس هو إدخال المعلومات إلى مخ الطالب عن طريق القهر والضغط والعقوبات وإنما الهدف منها إنشاء جيل يتلقى في مدرسته التربية ومن ثم نسعى لجعله محبا للعلم فيصبح إنسان يمتلك التربية الصحيحة التي ستجعله يقدر معلميه وما يقدمون له في هذا الوقت تبدأ بإعطاء ماتريد من معلومات لأن الطالب قد فتح قلبه وعقله لك وعرف أن هذا المكان مقدس وهو لنيل المعرفة وفيها من سيقدم له تلك المعرفة ويأخذ بيده إلى بر الأمان الذي يبحث عنه في هذا المكان.



عنوان فرعي رابع

فقرة فرعية أولى مرتبطة بالعنوان الفرعي
فقرة فرعية ثانية مرتبطة بالعنوان الفرعي