اختراع المكواة (هنري و سيلي). - للأذكياء - Lilazkia

الأحدث

2019-11-01

اختراع المكواة (هنري و سيلي).


المكواة تلك الآلة الرائعة التي بواسطتها نعيد ملابسنا مرتبة أنيقة .
هذه المكواة لطالما كانت حلما للكثيرين منذ القدم وقد اخترع القدماء طرق متعددة لكي الملابس ،ولكن هذا الاختراع ظهر على يد المخترع الأمريكي هنري.

المكواة

سيلي وذلك عام 1882 وهي عبارة عن مكواة كهربائية على الرغم من أنه تم اختراع مكواة كهربائية في ذلك الوقت في فرنسا لكنه لم يتم استخدامها لأنها كانت خطرة جدا لمستخدميها .


مراحل كي الملابس قبل اختراع المكواة:

1 -عن طريق رش الملابس المجعدة بالماء ومن ثم الضغط عليها باسطوانة خشبية لفترة طويلة وذلك لأن الضغط مع الماء يمكن أن يعيد الملابس المجعدة إلى طبيعتها نوعا ما .

2- رش الثياب المجعدة بالماء والضغط عليها بواسطة علبة حديدية ثقيلة ذات يد وقد كان يتم وضع فحم مشتعل داخل علبة موجودة بداخلها فتولد الحرارة في السطح الحديدي السفلي فيسهم ذلك في فرد تلك الثياب المجعدة وكانت هذه الطريقة بالكي اختراع صيني .

3- تم استبدال الفحم الحجري الذي استخدمه الصينيون بقشور جوز الهند وذلك في الهند وقد انتشرت تلك الطريقة بكل أوروبا .
وبقيت هذه الطريقة المجهدة والتي تتطلب وقت طويل منتشرة حتى قام الأوروبيون بتطويرها .

4- المكواة الحجرية وهي اختراع أوروبي حيث يتم تسخينها على النار مباشرة ثم تكوى بها الملابس وعندما تبرد يعاد وضعها على النار حتى تسخن بالحد المناسب وتمكنت هذه الطريقة من كي الملابس المجعدة وإعادتها إلى حالتها الأولى .

5- في القرن السابع عشر تمكنت أوروبا من اختراع المكواة الضاغطة وهي عبارة عن مكواة مؤلفة من قطعتين من الحديد يتم وضع الملابس بينهما وبالضغط يتم كي الملابس وفردها .

6- تم بعد ذلك اختراع مكواة ذات قاعدة زجاجية وأيضا مكواة ذات قاعدة من الرخام ومن ثم استطاعت هولندة من اختراع المكواة المسطحة ولكن كانت ثقيلة الوزن ، وبقيت هذه المكواة تستخدم حتى قام هنري سيلي باختراع المكواة الكهربائية .


المكواة الكهربائية :

يعتبر هنري و. سيلي الأمريكي مخترع المكواة الكهربائية وذلك في عام 1881 وتم تسجيل براءة اختراعه في 6 يونيو من عام 1882 ميلادي .

وفي نفس العام الذي تم تسجيل براءة اختراع هنري سيلي ظهرت مكواة كهربائية أخرى في فرنسا وكن كانت خطرة جدا وذلك لأنها تعمل عن طريق الشرارة الكهربائية التي تقوم بتسخين الحديد وذلك عن طريق قوس كربوني الأمر الءي يجعل مستخدم هءه المكواة معرضا للصعق أو الحرق .

فاستخدمت المكواة التي اخترعها هنري وبدأت عمليات التطوير عليها .
قامت شركات مثل كرمبتون وجينيرال إليكتريك بتطوير المكواة الكهربائية مظهرة مكواة تحتوي في داخلها على سخان وذلك في عام 1950 .ومن ثم ظهرت المكواة البخارية .


مكونات المكواة الكهربائية : 

تتكون المكواة من الداخل من صفيحة من صخر الميكا ومقاومة حلزونية مصنوعة من الميكا والنيكل كروم تكون ملفوفة على الحامل والمقاومة تعمل كعازل وذلك لمن تحافظ هذه المقاومة على حرارة المكواة المناسبة في أثناء عملية الكي مهما ارتفعت حرارة المكواة وهناك سلك المقاومة الذي يكون مشدود بصحيفتين من الميكا بسمك ضعيف .


كيف تعمل المكواة (آلية عملها): 

تعتمد آلية عمل المكواة الكهربائية على وجود طبقتين من الميما مكونة وحدة التسخين وتعتبر الميكا من المواد الجيدة الموصلة للحرارة ولكنها رديئة في التوصيل الكهربائي ، فعندما تصل الكهرباء للسلك الحلزوني من النيكل والكروم تبطأ حرارته بالارتفاع ويتوهج ثم تنتقل الحرارة إلى قاعدة المكواة المعدنية ويتم استخدام المكواة قي ذلك الوقت ويمكن لنا أن نتعرف على درجة حرارة المكواة من خلال مؤشر خارجي موجود على المكواة فقد نستطيع من خلاله تحديد درجة حرارة المكواة بالشكل الذي يناسب الملابس التي نقوم بكيها وذلكل من خلال زر التثبيت للمكواة .